أخر أخبار

واشنطن تستبعد الجزائر وتشرك المغرب في إستراتيجيتها الأمنية لأوربا وأفريقيا

2 ديسمبر 2021
A+
A-

صوت الأمة:المتابعة .

استبعدت الولايات المتحدة الأمريكية، النظام العسكري الجزائري من منتدى الشراكة الإستراتيجية الأمريكية-الإفريقية لقادة القوات الجوية، المنعقد على مدى يومين بقاعدة رامشتاين الجوية بألمانيا.

وتم استبعاد الجزائر من منتدى قادة القوات الجوية في حين تم استدعاء المغرب إلى جانب بوتسوانا وغانا وكينيا والنيجر ونيجيريا وتونس، من أجل التخطيط الاستراتيجي للشراكة الإفريقية الأمريكية في المجال الجوي العسكري.

ووفق مصادر إعلامية دولية، قدم المنتدى، الذي استضافته القوات الجوية الأمريكية في أوروبا وقائد القوات الجوية في أفريقيا الجنرال جيف هاريجيان، فرصة لقاء رؤساء القوات الجوية لمناقشة رؤيتهم المشتركة لمستقبل التنسيق متعدد الأطراف وقابلية التشغيل في إفريقيا.

وقال هاريجيان إن “هذا المنتدى هو فرصة للحديث مع الدول المشاركة عن كيف يمكننا العمل معًا لتحقيق الأمن والاستقرار اللذين تبحث عنه كل دولنا”، مشيرا إلى ان “التجربة الفريدة في العمليات والتمارين العسكرية متعددة الجنسيات تسمح بمناقشة صريحة حول موضوع الشراكات العسكرية طويلة الأمد”.

وأضاف هارجيان أن “ما نقوم به في هذا المنتدى هو بناء اتصالات وعلاقات مع الدول الصديقة”.

وأعرب القادة المشاركون في المنتدى، عن الحاجة إلى قوى أكثر مرونة في جميع أنحاء القارة تعمل على تنسيق العمليات، حيث تصبح سرعة العمليات واتخاذ القرار أكثر أهمية.

يذكر أن قادة القوات الجوية لكل من بوتسوانا، وغانا، وكينيا، والمغرب، والنيجر، ونيجيريا، وتونس حضروا إلى حدث التخطيط الاستراتيجي لمسار الشراكة الإفريقية التنفيذية في الفترة ما بين 8 و 9 نوفمبر في قاعدة رامشتاين الجوية بألمانيا.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: