أخر أخبار

ico قانون الحق في الحصول على المعلومات يفضح هشاشة التواصل لدى العقليات المتحجرة داخل بعض الإدارات العمومية وبعض الجماعات الترابية بدكالة. ico ميناء طنجة المدينة.. إجهاض محاولة تهريب 67 كيلوغرام من مخدر الكوكايين على متن سيارة نفعية مسجلة بالخارج ico تتويج دنيا بطمة بلقب أجمل صوت مغربي عربي لسنة 2022 ico تسجيل 6 معالم تاريخية في مدينة الجديدة ico المنتخب المغربي أول المتأهلين لنهائي كأس العرب لكرة القدم داخل القاعة بعد تجاوزه المنتخب المصري 5-2 ico امتحانات الباكالوريا.. ضبط 573 مشتبها في تورطهم في ارتكاب أعمال الغش ico مصالح الامن الاقليمي بالجديدة تضرب بقوة وتشن حملات تطهيرية لتجفيف منابع الاجرام. ico تطوان.. إجهاض مخطط لتنظيم عملية جماعية للهجرة غير الشرعية عن طريق الاقتحام وتسلق السياج الفاصل بين تطوان وسبتة (بلاغ) ico يرحل الدفاع الجديدي إلى البيضاء لمواجهة الوداد متصدر البطولة ico بمنتجع مزغان السياحي تسليم الشواهد لخريجي الدورة التكوينية في مجال فن الطبخ والحلويات والاتيكيت المطبخي

استغلال +البوليساريو+ للأطفال وتجنيدهم بمخيمات تندوف “جريمة حرب تتطلب معاقبة المتورطين” (صحيفة ميكسيكية)

21 يناير 2022
A+
A-

صوت الأمة:

الجمعة, 21 يناير, 2022 .

مكسيكو – اعتبرت صحيفة “فيا غلوبال” المكسيكية أن تجنيد الأطفال بمخيمات تندوف جنوب الجزائر من قبل زعماء انفصاليي +البوليساريو+ يعد “جريمة حرب تتطلب متابعة دولية ومعاقبة لجميع المتورطين”.

وأبرزت الصحيفة في مقال تحت عنوان “تجنيد الأطفال في +البوليساريو+”، أن “تجنيد أصغر الفئات سنا في المجتمع في نزاعات مسلحة قد يكون مفيدا للحركة الانفصالية التي تقوم بذلك، لكنه في واقع الأمر جريمة حرب تستدعي متابعة دولية ومعاقبة جميع المتورطين فيها”.

وأرفقت الصحيفة المقال بصور يظهر فيها “جنود – أطفال”، خلال زيارة المبعوث الخاص للأمم المتحدة للصحراء، ستيفان دي ميستورا، إلى مخيمات تندوف، معتبرة أن الأمر يتعلق بـ”شهادة حية على انتهاكات +البوليساريو + للقانون الإنساني” الدولي.

وأضافت الصحيفة أن “قادة الحركة الانفصالية لجؤوا إلى تجنيد المراهقين والأطفال بموجب مبادئ لا يفهمونها في كثير من الأحيان لأنهم، حيث يشحنون عقولهم بالتعصب عوضا عن الأفكار”، مبرزة أن هذه التصرفات تعرض الأطفال للعديد من المخاطر.

وتابعت اليومية أن “أكثر الممارسات وقاحة لمسؤولي الحركة الانفصالية هي تجنيد الأطفال، حيث يرتكبون انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان في حق الأفراد الأكثر ضعفا في المجتمع، وهم الأطفال، الذين يجب أن يتلقوا التكوين والتعليم والثقافة الإنسانية”، عوضا عن استخدامهم كخيار عسكري، وهو الخيار الذي تلجأ له المنظمات الإجرامية والإرهابية والمتطرفة مثل حركة البوليساريو.

وقالت الصحيفة إن جل المنظمات الإرهابية، كداعش وجبهة +البوليساريو+ نفسها التي تحميها الجزائر، تقترف هذه الجريمة، في انتهاك للإعلان العالمي لحقوق الإنسان وإعلان حقوق الطفل، الذي يهدف بشكل رئيسي إلى “تذكير المواطنين بأن الأطفال هم أكثر الفئات ضعفا، وبالتالي، هم الأكثر معاناة من الأزمات والمشاكل في العالم”.

وذكرت الصحيفة ببعض البيانات الصادرة عن المنظمات الدولية من قبيل “التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات”، والتي تندد بتجنيد جبهة +البوليساريو+ للأطفال، وتجدد رفضها التام لاستغلالهم في مناطق النزاع والحرب.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: