أخر أخبار

مؤسسة Reach Out تنشط في المغرب

21 يوليو 2022
A+
A-

صوت الأمة:

المغرب، مملكة تسود فيها قيم التعاون والتضامن، وهو امر فعلي، سواء في القطاع العام أو الخاص حيث نجد رعاة مختلفين يدعمون مؤسسات أو جمعيات مختلفة ذات منفعة عامة، تعترف الحكومة كل سنة بما يقرب من اثنتي عشرة منظمة مخصصة لمهمات مدنية، ونجد بين المؤسسات المغربية اهتمامات متنوعة مثل الثقافة والتعليم والرياضة والصحة والتضامن.
وقد كان اللقاء الذي جاء بالصدفة بين السيد ديدييه مانزاري، الرئيس التنفيذي لمجموعة مراكز الاتصال الرائدة كومداتا المغرب والسيدة فاطمة الزهراء بلحسن، سبب ميلاد مؤسسة “Reach Out”.

التقينا فاطمة الزهراء بلحسن، الرئيسة الحالية للمؤسسة وديدييه منزاري، راعي المؤسسة واللذان تقاسما معنا طموحهما لمؤسستهما الشابة.
صرح مسؤول الشركة قائلا:” لقد التزمت كومداتا المغرب دائما بدعم النسيج الجمعوي المحلي لسنوات عديدة، وهو ما يتضح من خلال العديد من المبادرات التضامنية والخيرية التي تم تنفيذها حتى الآن.
تجسد مؤسسة Reach Out تعبئة كومداتا وموظفيها والعديد من شركائها (العملاء / مزودي الخدمة) من حيث الالتزام المجتمعي مجسدة بذلك قيم الاحترام والتضامن التي حملتها المجموعة منذ إنشائها “.
فيما أعطتنا رئيسة المؤسسة، السيدة بلحسن، تفاصيل مساهمات منظمة Reach Out ، والتي تركز بشكل أساسي على الأسرة والطفولة.
“تستهدف منظمة Reach Out جميع مكونات الأسرة مع إعطاء الأولوية للأطفال والنساء والمساعدات الطارئة للطبقات المعوزة.
تتجسد مجالات تدخلنا في الصحة والمساعدة الاجتماعية الطارئة والتعليم والمساعدة القانونية والاقتصاد التضامني”.

نفذت مؤسسة Reach Out منذ إنشائها سنة 2021، حوالي عشرة مشاريع، تهدف إلى مساعدة مختلف الجمعيات والعائلات، ونستطيع على وجه الخصوص الاستشهاد بتبرعات عبارة عن أدوية وملابس لصالح فيدرالية رابطة حقوق النساء وجمعية الكرم، وتبرعات عينية مثل أجهزة كمبيوتر لجمعية الجسر وتوزيع مواد غذائية وقفف رمضانية للعديد من العائلات، وأخيرا فان Reach Out هي أيضًا منظمة لجمع التبرعات لتمويل العمليات الطبية.
واخر الانشطة التي قامت بها المؤسسة من خلال فرق المتطوعين، كان إعادة تأهيل مدرسة ثانوية في اقليم مراكش.
حيث أطلقت Reach Out في مايو الماضي مشروع ترميم على مساحة تزيد عن 2000 متر مربع داخل مدرسة الحسنى الثانوية بما في ذلك طلاء المبنى وإعادة تصميم الإضاءة واستبدال السباكة وتركيب المراوح وأخيراً التبرع بالملابس والأثاث والكتب.
وسيستفيد ما يقرب من 1300 طالب في المرحلة الثانوية، اعتبارا من شهر يونيو، من المباني التي أعيد تأهيلها وهذا ما هو الا دليلا ملموسا على الاهتمام الذي توليه مؤسسة Reach Out للأطفال والتعليم، وهي مهمة تظل أولوية للفريق الذي يدير هاته المؤسسة المواطنة الجديدة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: