أخر أخبار

ico الاحتفاء بالموروث القفطاني المغربي ضمن الأسبوع الإفريقي لليونسكو ico بلاغ صحفي حول امتحانات الباكالوريا دورة يونيو 2023. ico الطقس ليوم الثلاثاء بالمغرب ico مراكش.. السيدة الأولى للولايات المتحدة الأمريكية تختتم زيارتها للمغرب ico أكادير.. الإطلاق الرسمي للدورة الـ19 من تمرين “الأسد الإفريقي” ico وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تطلق الحملة الوطنية لتشجيع الرضاعة الطبيعية ico السيدة الأولى للولايات المتحدة تشيد بريادة جلالة الملك في مجال تمكين النساء والشباب ico أمير المؤمنين يوجه رسالة إلى الحجاج المغاربة الميامين برسم موسم الحج لسنة 1444ه بمناسبة مغادرة أول فوج منهم إلى الديار المقدسة ico جرت اليوم الخميس بعمان، مراسم عقد قران ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية سمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني. ico مشاركة راديج في فعاليات النسخة الأولى من منتدى التشغيل الذي نظمته كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة شعيب الدكالي بالجديدة

الندوة العلمية التي نظمها المجلس العلمي المحلي لإقليم الجديدة بتنسيق مع المندوبية الاقليمية للشؤون الاسلامية بالجديدة في موضوع ”فضائل شهر شعبان”،

9 مارس 2023
A+
A-

صوت الأمة:

بوشعيب جوال : طالب باحث بسلك الدكتوراه.

تقرير حول الندوة العلمية التي نظمها المجلس العلمي المحلي لإقليم الجديدة بتنسيق مع المندوبية الاقليمية للشؤون الاسلامية بالجديدة في موضوع ”فضائل شهر شعبان”، وذلك يوم الأحد 5 مارس 2023 على الساعة العاشرة صباحا بمسجد بوحيد جماعة بولعوان.

يعتبر شهر شعبان شهر القران والذكر والصلاة والتقرب الى الله سبحانه وتعالى بشتى أنواع الطاعات، فهو منحة ربانية إيمانية يجب على كل مسلم ومسلمة أن يغتنمعها بأيامها ولياليها في الصلاة والصوم والصداقة أسوة بسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته الأخيار مصداقا لقوله تعالى وما ءاتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا صدق الله العظيم، وتعظيما لهذا الشهر المبارك فقد نظم المجلس العلمي المحلي لإقليم الجديدة بتنسيق مع المندوبية الاقليمية للشؤون الاسلامية ندوة علمية في موضوع ”فضائل شهر شعبان”، وذلك يوم الأحد 5 مارس 2023 على الساعة العاشرة صباحا بمسجد بوحيد جماعة بولعوان، وقد شارك في هذه الندوة الإمام المرشد بوشعيب جوال إمام مرشد بجماعة بولعوان والإمام المرشد بوشعيب العلموسي إمام مرشد بجماعة متوح والأستاذ عزيز حكيم واعظ ومؤطر ميثاق العلماء بجماعة بولعوان وخطيب بمسجد سيدي بوزيد والإمام المرشد مصطفى عمار إمام مرشد بجماعة أولاد سي احساين والإمام المرشد محمد محسن إمام مرشد بجماعة سيدي يوسف بن علي والسادة الائمة بجماعة بولعوان.

وقد تم افتتاح هذا اللقاء بايات بينات من الذكر الحكيم ثم تلها كلمة الأستاذ الفاضل بوشعيب جوال بين من خلالها أهمية هذه الندوة المباركة الطيبة وأثرها الايجابي والفعال على الساكنة والسادة الائمة الفضلاء الأجلاء، وقد كان لهذه الندوة وقع ايجابي وملموس على الساكنة الذين حضروا بكثافة من أجل الاستفادة من هذه الندوة المباركة الطيبة فنرجو من الله العلي القدير أن يكون هذا العمل خالصا لوجه الله تعالى.
وقد دعا الأستاذ الفاضل بوشعيب العلموسي في بداية مداخلته التي عنونها بفضل صيام شهر شعبان إلى ضرورة الاعتناء بصيام هذا الشهر الفاضل مبرزا في ذلك مجموعة من الفضائل والتي من أهمها ما يلي :
أولا : أن الأعمال ترفع فيه إلى الله تعالى مستدلا في ذلك بحديث أسامة الذي قال فيه قال ” قلت يارسول الله لم أرك تصوم شهرا من الشهور ماتصوم من شعان قال ذلك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين”.
ثانيا: كثرة صيام النبي صلى الله عليه وسلم، حيث استدل على ذلك بحديث عائشة رضي الله عنها قالت ”لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم يصوم شهرا أكثر من شعبان،فإنه كان يصومه كله” .
ثالثا: غفران الذنوب في ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه الا لمشرك،أو مشاحن، مسترشدا بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي قال ”فيه إن الله تعالى ليطلع في ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه إلا لمشرك،أو مشاحن”.
وفي الأخير أشار الاستاذ الكريم إلى أن هذا الشهر يمتاز بكثرة الطاعات وقوة الاستعداد تيمهدا لاستقبال شهررمضان الأبرك، لأنه موسم فاضل ينال الإنسان فيه بركة الوقت والجهد.
وتعظيما لهذا الشهر الكريم فقد جاءت مداخلة الاستاذ الفاضل مصطفى عمار حول فضل قراءة القران في شعبان اقتداء بسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته الاخيار، وسمي هذا الشهر، كما أشار الاستاذ بشهر القراء مستدلا في ذلك بقول سلمة بن سهيل الذي قال ”شهر شعبان شهر القراء”، وقد كان عمرو بن قيس الملائي اذا دخل شعبان أغلق حانوته وتفرغ لقراءة القران .
وفي الأخير خلص الاستاذ الكريم إلى أن شهر شعبان شهر القران والاجتهاد وتمرين النفس على القراءة والتمسك بكتاب الله عز وجل والعمل على مذاكرته واستيعابه، فهو يبعد الإنسان عن جميع أنواع الشبهات ويلقي في قلب القارئ الطمأنينة والسكينة،فالحياة، كما أشار الاستاذ مليئة بالهموم والمشاكل والأحزان، ومن فقد نور القران لن يتمكن من الوقوف في وجه الحياة ومصائبها حيث يشعر بظلمة في نفسه وينعكس ذلك سلبا على سلوكه اليومي وعلى مزاجه العام.
ومن جهة أخرى وقف استاذنا الفاضل سيدي عزيز حكيم في معرض مداخلته التي عنونها بشهر شعبان شهر السقي على حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي قال فيه ”إن الله تعالى ليطلع في ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه الا لمشرك،أو مشاحن”.
فلفظ المشاحنة، كما أشار الاستاذ الكريم فيه دلالة قوية على الصلح والتسامح ونبذ كل الخلافات والصراعات التي تحدث بين الانسان، مستدلا في ذلك بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي قال فيه ”لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث”.
وقد دعا الاستاذ من خلال هذا الحديث الى العفو والمغفرة والمصافحة وإصلاح الحال، وينبغي على المسلم أن يترك الحقد والمشاحنة والخصام، لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أن الله سبحانه وتعالى يغفر للناس في تلك الليلة الا المشاحن، وهو الذي خاصم أخاه،أو أخته،أو قطع الرحم، فيجب ترك هذه الأفعال في مثل هذه الأيام المباركة من قلوبنا وإصلاح ذاتنا ونسأل الله تعالى في تلك الليلة المباركة أن يصلح لنا الأحوال ويهدينا الى الصواب ، وفي نفس السياق تابع الأستاذ حديثه عن أهمية هذا الشهر المبارك ودوره في تهذيب النفس، كما حث الحضور الكريم والسادة الائمة على ضرورة الاعتناء بتعليم الصبيان القران الكريم والصلاة اقتداء بسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم .
ومن جانب أخرى دعا الاستاذ الفاضل محمد محسن السادة الائمة الفضلاء الاجلاء الى الاعتناء بكتاب الله عز وجل ونشر ثقافة الوسطية والاعتدال والتسامح وإصلاح ذات البين وتحقيق الأمن والسلم داخل المجتمع وخارجه.
وفي ختام هذه الندوة تم الدعاء الصالح لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بالصحة والعافية وطول العمرولعامة المسلمين

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: